التسويق الإلكتروني من خلال وسائل التواصل الإجتماعي

كما فعلناها من قبل مع العديد من عملائنا نستطيع أيضا أن نفعلها مع نشاطك التجاري مرة آخري .
يمكننا توسيع نطاق جمهورك المستهدف ومشاركتهم علامتك التجارية من خلال إستخدام إستراتيجيات وسائل الإعلام الإجتماعية بشكل أكثر إحترافية وفكر مختلف ومتميز يقدم خصيصا لتحقيق الأهداف المرسومة , بعيدا عن النمط التقليدي السائد الذي أصبح السبب الرئيسي في إسقاط العديد من العلامات التجارية ومقدمي الخدمات والمنتجات .

مراحل بدأ العمل :

مرحلة الإعداد .....

الإستكشاف .

تتمثل هذه المرحلة في الفهم العميق لماهية علامتك التجارية والبيانات والمعلومات الخاصة بنشاطك التجاري , والذي من خلاله نستطيع أن نعمل بشكل إحترافي مدروس علي كافة مراحل المشروع .

لا يستطيع المسوق مهما بلغت مهاراته التسويقية وفنونه الترويجية وخبراته العملية أن ينجح في عملية التسويق بدون الإلمام الكامل بكافة تفاصيل المنتج أو الخدمة المسوق لها .

التحديد .

يتم هنا تبادل الحوار مع العميل لتتضح كافة الأهداف الرئيسية والفرعية المراد الوصول إليها من تلك الحملة التسويقية , فقد تختلف الأهداف من عميل إلي عميل , من الحصول علي معدل مبيعات أعلي إلي إشهار العلامة التجارية إلي الإثنين معا .

 

نستطيع من خلال أفكارنا المتميزة وخبراتنا المختلفة التسويقية الوصول إلي هدفك مهما أختلف .

البحث عن الجمهور المستهدف .

يتم هنا إستخدام كافة الأدوات الإعلانية والبحثية لتحديد حجم الجمهور المستهدف إستنادا إلي الكلمات الرئيسية والإهتمامات , ومن ثم تحديد منصات العمل الإجتماعية وترتيبها من حيث الأهمية والإستحواز علي الجمهور المستهدف .

تحديد وتحليل المنافسين .

من خلال الفهم الشامل لطبيعة المنتج أو الخدمة والدراسة الإحترافية لطبيعة العميل المستهدف نستطيع الوصول إلي كل منافس متواجد معنا عبر شبكات التواصل الإجتماعي وتحديد المنصات العامل عليها .

حيث دراسة المنافسين وتحديد نقاط القوة والضعف وطرق متابعة العملاء ورد الفعل والخطة المتبعة من خلال المنافسين للتسويق .

مرحلة التخطيط .....

يتم تخطيط وبناء خطة تسويقية متكاملة للتسويق عبر وسائل التواصل الإجتماعي موضحة كافة الإنجازات والأهداف القصيرة والطويلة المدي والمحتوي القابل للمشاركة والنشر .

إستراتيجية المحتوي .

إنشاء خطة تسويقية لنشر المحتوي الخاص بكل منصة إجماعية سيتم العمل عليها بناءا علي الدراسات السابقة بما يحقق المشاركة الناجحة مع المعلاء المستهدفين .

 إستراتيجية الإعلان .

وضع خطة إعلانية مناسبة وميزانية مدروسة لكل منصة عمل مهما تنوع الهدف من الإعلان بين كل من الزيارات , التفاعل , عمليات التحويل , المشاهدات , المبيعات ....   

التخطيط للملف الشخصي .

الإعداد الجيد للشكل العام داخل منصات التواصل الإجتماعي بما يعكس أفضل صورة تُظْهٍر العلامة التجارية وتحس علي المشاركة البناءة .

التخطيط للمشاركة .

وضع خطة للمحتوي والأفكار وتوزيعهم بما يؤثر علي العملاء المستهدفين والوصول إلي أقصي درجات المشاركة لتحقيق الهدف .

مرحلة التنفيذ .....

تنفيذ ما تم وضعة من تخطيط وإستراتيجيات قد تم العمل عليها لتحقيق أهداف الحملة التسويقية علي المنصات الإجتماعية .

TELL YOUR STORY

تنفيذ المحتوي الموضوع .

يتم هنا الحفاظ علي تنفيذ خطة المحتوي خطوة بخطوة , وتوزيع المحتوي بشكل إحترافي علي كل منصة مختلفة حسب الدراسة المسبقة بما يحافظ علي الإشهار المتميز للعلامة التجارية وتحقيق أعلي نسبة من التفاعل ومن ثم المبيعات .

مرحلة التحليل والتقارير .....

نقوم بتقديم تقارير منتظمة تتضمن تحليل أداء الحملة ومؤشرات الأداء الرئيسية وتتبع الأهداف وضبط خطة المشروع استنادا إلى النتائج .

تقرير الآداء الشهري .

نقدم تقرير إحترافي للموقف الحالي للأهداف ، ومقاييس الحملة ، والمهام المنجزة ، وخطة للشهر التالي من حيث إدارة وسائل الاعلام الاجتماعية وتحقيق الأهداف .

المراجعة الربع سنوية .

نظرة عامة شاملة لحملات وسائل الاعلام الاجتماعية والتعديلات على خطة المشروع على أساس النتائج التي تم العثور عليها على كل منصة علي حده , مع تقييم شامل وكافي للفترة السابقة علي الإجمال .

** إنشاء المحتوي الحصري والمفيد .

لا يمكن للشركات أوأصحاب المؤسسات أن تكون متغطرسة في عصر وسائل الإعلام الاجتماعية ، يجب أن تكون الشركات مفتوحة للمناقشات مع عملائها , من المهم معرفة ما يحلو لهم ، وما يكرهون ، وما الأفكار الجديدة التي قد تكون لديهم , وما الذي قد يشبع رغباتهم .

نستطيع التأثير في وسائل التواصل الإجتماعي للحصول علي أعلي معدل مشاركة

جمهورك المستهدف هنا ... كما يوجد أضا مضاعفة نسبة المبيعات

أخطاء وسائل الإعلام الإجتماعية

يرتبط الناس ببعضهم البعض أكثر من أي وقت مضى على منصات وسائل التواصل الإجتماعي ، والانخراط  في المحادثات حول العلامة التجارية الخاصة بك والصناعة. ونتيجة لذلك ، فإنه ليس من المستغرب أن حملات وسائل الاعلام الاجتماعية يمكن أن تكون ساحقة بعض الشيء كما قد تكون أكثر من مثمرة . 
1- تجاهل العملاء المشاركين :
تعد المدونات و الشبكات الاجتماعية اثنين من أكثر الأنشطة شعبية عبر شبكة الإنترنت ، حيث يفوقان الوسائل الترويجية الآخري مثل البريد الإلكتروني , حيث تبادل الأفكار والآراء والنقاشات التي تدور حول الخصوصية أو علامة تجارية ما , ومن المرجح أن يتحدث الأفراد عن شركتك وعن علاماتها التجارية , عليك هنا الإنصات لما يقال جيدا ، وإجراء مراقبة شاملة للإجراءات المتخذه إتجاه خدماتك ومنتجاتك , وتحليل وافي لكافة الإستفسارات والغموض والمشاكل والإحتياجات التي تترد بين المشاركين حول علامتك التجارية .
تستطيع أن تجعل من عملائك فريق تسويق قوي ومتميز لعلامتك التجارية .
2- الإفتراض الخاطئ أن وسائل الإعلام الاجتماعية رخيصة الثمن وسريعة النتائج :
رجال الأعمال ومقدمي الخدمات وأصحاب المؤسسات يريدون كل شيء (الوعي بالعلامة التجارية ، مضاعفة المبيعات ، الوصول إلي كافة العملاء في ليلة ، والمزيد والمزيد ......  ) كل ذلك في يوم وليلة , التسويق الرقمي / الإلكتروني يحتاج المزيد من الوقت والجهد والصبر والتخطيط , لا يمكنك الانضمام إلى شبكة اجتماعية على شبكة الإنترنت واستخلاص أي قيمة منها إلا إذا أخذت من الوقت ما يكفي للقاء الأشخاص المناسبين / العملاء المستهدفين ، وبناء شبكة قوية من التواصل والمشاركة  والبناء وخلق استراتيجية متماسكة عبر تلك المنصات الإجتماعية .

3- يكمن السر في (الفكرة) أكثر من كونه دراية بأدوات ووسائل التواصل الإجتماعي :
القضية التسويقية الناجحة تتمثل في الفكرة الحصرية المختلفة والمتميزة التي ينعكس من خلالها قوة القدرة الشرائية والإقتناع بالخدمة أو المنتج أو العلامة التجارية عند العملاء المستهدفين , المحتوي الحصري ذات الفكر المختلف وليس الكم , القدرة علي إقناع عملائك بعلامتك التجارية وكسب ثقتهم هو ما تستطيع من خلاله التقييم الصحيح لشركات التسويق الإلكتروني خاصة من خلال شبكات التواصل الإجتماعي .